اخبار

تحطم مقاتلة إف-7 إيرانية قرب أصفهان.. ومقتل طيارين

أفادت الوكالة الإيرانية الرسمية للأنباء، اليوم الثلاثاء، بأن طيارين إيرانيين لقيا حتفهما بعد تحطم طائرتهما المقاتلة، وهي من طراز إف-7، بالقرب من أنارك على بعد 200 كيلومتر شرقي مدينة أصفهان.

وقال مساعد محافظ أصفهان: “تحطمت طائرة تدريب من طراز F7 في منطقة أنارك بأصفهان في الساعة 8:10 صباح اليوم، مما أسفر عن مقتل طيارين.. الطائرة تتبع للجيش الإيراني وأقلعت من قاعدة الثامنة الجوية في أصفهان للقيام بعمليات تدريب في منطقة أناراك في أصفهان.. أصيبت هذه المقاتلة بخلل فني أثناء العملية وتحطمت”.

من جهتها، أفادت وكالة أنباء “فارس” بتحطم المقاتلة خلال التدريب شرق أصفهان الواقعة في وسط إيران.

وقالت الوكالة إن المساعد السياسي والأمني ​​والاجتماعي لمحافظة أصفهان محمد رضا جان نثاري أعلن اليوم عن تحطم الطائرة، وهي من طراز F7 بالقرب من أنارك التابعة لمدينة نايين في أصفهان.

وقال نثاري إن المقاتلة كانت في مهمة تدريبية، فيما أشارت الوكالة إلى مقتل الطيار ومساعده.

ويقول الخبراء إن لدى إيران سجل سيئ في مجال السلامة الجوية، مع تكرار وقوع حوادث يتعلق الكثير منها بطائرات اشترتها البلاد قبل الثورة الإسلامية عام 1979 وتفتقر إلى قطع الغيار اللازمة للصيانة.

كانت طائرة من طراز إف-5 التي يستخدمها الجيش الإيراني قد تحطمت في فبراير بعد اصطدامها بجدار مدرسة في مدينة تبريز بشمال غرب البلاد، مما أسفر عن مقتل الطيارين وشخص على الأرض.

وفي ديسمبر 2019، أفادت وسائل الاعلام الإيرانية عن تحطم مقاتلة ميغ-29 في الشمال الغربي أيضا. وبعد ثلاثة أيام من الحادث، أكد الجيش العثور على جثة الطيار.

وفي يوليو 2014، تحطمت مقاتلة إف-4 خلال تدريبات في جنوب البلاد، ما أدى الى مقتل طاقمها المكوّن من عسكريين اثنين، وفق الاعلام الرسمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى