مقالات

حجم الحوت الأزرق مقارنةً بالإنسان

حجم الحوت الأزرق مقارنةً بالإنسان سؤال قد يتبادر إلى الأذهان خاصةً بعد معرفة أن حيوان الحوت الأزرق هو الحيوان الأكبر على سطح الأرض، إذ تتنوع الكائنات الحية بين صغير الحجم وحتى مجهري لا يرى بالعين المجردة وبين كائنات متوسطة الحجم وأخرى ضخمة أكبر من الإنسان، وسيتم من خلال هذا المقال من موقع توضيح العلاقة بين حجم حيوان الحوت الأزرق والإنسان.

حجم الحوت الأزرق مقارنةً بالإنسان

اعتبر العديد من الدارسين والباحثين أن حجم حيوان الحوت الأزرق يقدر بضعف طول الحافلة الدراسية التي تقل حوالي أربعين شخصًا، أي بشك عام يبلغ حجم الحوت الأزرق مواز لحجم 80 فردًا ويزن أكثر من 100 طن وفي بعض الحالات قد يصل لحدود الـ 150 طن علمًا أن الحوت الأنثى أثقل من الحوت الذكر، أما بالنسبة لطوله فأكبر طول تم قياسه للحوت الأزرق بلغ 110 قدمًا بينما يتراوح المعدل الوسطي لطول الحيتان بين الـ 70 والـ 90 قدم.

شاهد أيضًا: كم وزن قلب الحوت وما عدد نبضاته

معلومات عن الحوت الأزرق

يعد الحوت الأزرق في القطب الجنوبي أكبر حيوان على هذا الكوكب ، حيث يصل وزنه إلى 400000 رطل (حوالي 33 فيلًا) ويصل طوله إلى 98 قدمًا. يمتلك الحوت قلبًا بحجم سيارة صغيرة ، وخلال موسم التغذية الرئيسي ، يستهلك حوالي 7936 رطلاً من الكريل يوميًا، إنه أعلى حيوان صوتًا على وجه الأرض ، حتى أنه أعلى صوتًا من المحرك النفاث – تصل نداءاته إلى 188 ديسيبل بينما تصل نفاثة إلى 140 ديسيبل. يمكن سماع صافرة التردد المنخفض للحيتان لمئات الأميال وربما تستخدم لجذب الحيتان الزرقاء الأخرى.[1]

التصنيف العلمي للحوت الأزرق

من المعروف أن علماء الأحياء قسموا الأنواع الحية إلى ممالك وطوائف وشعب ورتب ومستويات أخرى عديدة، وبحسب علماء الأحياء فإن حيوان الحوت الأزرق يصنف على الشكل التالي:

  • النطاق: حقيقيات النوى.
  • المملكة: الحيوانات.
  • الشعبة: الحبليات.
  • الطائفة: الثدييات.
  • الرتبة: الحيتانيات.
  • الفصيلة: الركوليات.
  • الجنس: الهركوليات.
  • النوع: الحوت الأزرق.

شاهد أيضًا: يزداد وزن الحوت الأزرق حوالي 90 كيلو جراما

أشهر الحقائق حول حياة الحوت الأزرق

فيما يلي بعض الحقائق العلمية حول نمط وطبيعة حياة حيوان الحوت الأزرق:

  • وزنه يزيد عن وزن ثلاثين فيلًا مجتمعًا.
  • مكان تواجد الحوت الأزرق هو البحر المتجمد الشمالي والبحر المتجمد الجنوبي.
  • عمره يكون حوالي 50 سنة بشكل متوسط.
  • النضج الجنسي يحدث عندما يكون عمر الحوت الأزرق بين الخمس والسبع سنوات، ويبدأ عندها بالتكاثر.
  • الحمل عند الحوت الأزرق تتراوح مدته بين الـ 10 أشهر والسنة.
  • نظامه الغذائي يعتمد بشكل أساسي على القريدس والحبار والكالمار والأسماك الصغيرة، بالإضافة إلى حاجته إلى كميات كبيرة من الماء يبلعها من خلال أهداب موجودة في الفك العلوي للحوت.
  • الهجرة تحدث عندما تتراكم الثلوج في المناطق القطبية خريفًا، فيهاجر الحيتان باتجاه خط الاستواء.
  • عدد الحيتان الموجودة عالميًا في هذه الأيام يقدر بـ 10 آلاف حوت وهي مهددة بالانقراض ويمنع صيدها.
  • سرعة الحوت الأزرق تصل لحدود 50 كيلومتر في الساعة.
  • عدد خفقات قلب الحوت هي خفقةً واحدةً في الدقيقة.
  • الحوت الأزرق يظهر لونه أزرقًا تحت الماء لكنه فوق السطح يصبح أرزقًا مائلًا للرمادي.

التزاوج والتوالد عند الحوت الأزرق

تبدأ مرحلة التزاوج خلال فصل الخريف وتستمر لغاية نهاية فصل الشتاء، وفي العادة فإن الإناث تلد كل سنتين أو ثلاثة سنوات بعد مدة حمل تتراوح بين 10 أشهر وسنة، تكون مقاييس الصغير المولود هي 2.5 طن للوزن و7 أمتار للطول، وترضع صغيرها مدةً زمنيةً تتراوح بين الـ7 والـ 8 أشهر، تأكل خلالها الصغار حوالي ألف كيلو غرام من اللبن يوميًا.

شاهد أيضًا: ما هو الحيوان الذي ليس له اسنان

أنواع الحيتان الزرقاء

توجد ثلاثة أنواع مكتشفة من الحيتان الزرقاء موزعةً في محيطات العالم، وهذه الأنواع هي:

  • حيتان المسكيولس: أنواع من الحيتان تعيش في الجزء الشمالي من المحيط الأطلسي والمحيط الهادئ في شمال خط الاستواء.
  • حيتان الإنترميديا: تعيش في المحيط المتجمد الجنوبي في نصف الكرة الجنوبي.
  • حيتان بريفيكودا: هي أنواع تلقب بالقزمة كونها أصغر أنواع الحيتان الزرقاء وتتواجد في الجزء الجنوبي من المحيط الهادئ بالإضافة إلى المحيط الهندي.

تغذية الحوت الأزرق

بالرغم من كون الحيتان الزرقاء تتغذى على مختلف أنواع القشريات إلا إن الطعام الأكثر تفضيلًا لديها هو الكريليات وهي نوع من القشريات الصغيرة، ويحتاج الحوت الواحد البالغ بشكل يومي إلى ما يقدر بـ 3.6 ألف كيلوغرام يوميًا من القشريات، وهو ما يوازي حوالي 40 مليون كريل، بالإضافة غلى ذلك تأكل الحيتان بعض العوالق البحرية المختلفة والجدافيات، والحيتان الموجودة في المحيط المتجمد تتغذى على القريدس، وتقدر الكمية اليومية اللازمة من السعرات الحرارية لكل حوت بحوالي 1.5 مليون سعرة حرارية.

شاهد أيضًا: اقوى حيوان في العالم

الحياة الاجتماعية للحيتان

قد تتواجد الحيتان على شكل مجموعات صغيرة وتسبح سويةً، ولكن الحالة الأكثر شيوعًا هي تواجدها على شكل أزواج مترافقة وتسبح برشاقة وبسرعة تقدر بحدود 8 كيلومتر في الساعة الواحدة وفي بعض الأحيان تزداد لتصل لحدود 30 و40 وحتى 50 كيلومتر في الساعة الواحدة، فتسبح مصدرةً أصواتًا لا يمكن للبشر سماعها بشكل طبيعي بل يمكن ذلك عبر بعض أنواع الأجهزة الخاصة، وتعد الحيتان من الحيوانات الأكثر ضجيجًا فهي تستخدم أصواتها لغايات عديدة أبرزها:

  • المحافظة على المسافات بين المجموعات والأفراد.
  • التمييز بين الأنواع والأفراد.
  • نقل بعض المعلومات بين الأفراد والجماعات كالتنبيه والتودد.
  • الحفاظ على التنظيم وعمليات التواصل بين الإناث والذكور.
  • تحديد المعالم والمواقع.
  • تحديد أماكن تواجد الفرائس.

شاهد أيضًا: اكبر حوت على وجه الارض

الحوت الأزرق في القطب الجنوبي مهدد بالانقراض

انخفض عدد الحيتان الزرقاء في القارة القطبية الجنوبية بشكل كبير عن طريق صيد الحيتان التجاري ، والذي بدأ في جنوب المحيط الأطلسي في عام 1904، على الرغم من الحماية القانونية من خلال اللجنة الدولية لصيد الحيتان في الستينيات، استمر الصيد غير القانوني حتى عام 1972. وتبقى الحيتان الزرقاء تصنف من الأنواع “مهددة بالانقراض” على القائمة الحمراء للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة.[2]

وفي الختام تم توضيح حجم الحوت الأزرق مقارنةً بالإنسان ، وأهم المعلومات حول حياته وتكاثره وأماكن تواجده والأخطار التي تهدد حياته ونوعه.

المراجع

  1. ^
    britannica.com , blue whale , 26/06/2022
  2. ^
    .nationalgeographic.com , Blue whale , 26/06/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى