رياضة

“اللعاب” يكشف عن حالات الارتجاج في البريميرليج


12:43 م


الثلاثاء 07 ديسمبر 2021

بات من المقرر أن تعتمد رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز على فحوصات اللعاب، لتشخيص حالات اللاعبين المصابين بالارتجاج في البريميرليج.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية (بي إيه ميديا) أن دراسة مشتركة عن صحة الدماغ، نشرتها رابطة الدوري إلى جانب الاتحاد الإنجليزي ورابطة الأندية الإنجليزية ورابطة اللاعبين المحترفين، كشفت عن تفاصيل الخطوات التي تم اتخاذها لحماية اللاعبين من الارتجاج وأثاره، وفهم السبب في أن لاعبي كرة القدم هم الأكثر عرضة للتعرض للتنكس العصبي مقارنة بالعامة.

وتأكد تمويل رابطة الدوري الإنجليزي لدراسة أكاديمية تحاول إثبات صحة الأداة المستخدمة في تشخيص حالات الارتجاج عن طريق اللعاب، بحيث قد يتسنى إجراء تجارب في وقت لاحق من الموسم الجاري.

وأوضحت الخطة المدروسة أن اللاعبين سيقومون بإجراء مسحات أساسية، بالإضافة إلى 3 مسحات إضافية أخرى بعد التعرض للإصابة بالارتجاج، كما سيتم أخذ عينة أخرى من لاعب غير مصاب وآخر يعاني من إصابة عضلية في نفس المباراة أو الحصة التدريبية.

وتابعت: “المرحلة الأولى من البحث سيتم تنفيذها على مدار 3 أعوام، مع مراجعة النتائج المؤقتة أو النهائية بشكل مشترك مع كافة الأطراف المعنية في اللعبة لتحديد بروتوكول مستقبلي”.

ويأتي ذلك بعد نشر دراسة في شهر مارس الماضي أكدت أن اللعاب قادر على الكشف بدقة عن حالات الارتجاج بين لاعبي الرجبي.

تلك الدراسة التي أجراها أكاديميون من جامعة برمنجهام بنجاح، تمكنت من توقع تقييم لـ94% من حالات الإصابة في الرأس في الدوري الإنجليزي ودوري الدرجة الأولى خلال موسم 2018-2019.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى