اخبار

مشرع بولندي ينتقد ألمانيا بعد فرض غرامة بسبب خطاب كراهية


07:58 ص


الأحد 01 أغسطس 2021

وارسو – (د ب أ):
انتقدت وزارة العدل البولندية بشدة النظام القانوني الألماني بعد معاقبة أستاذ اللاهوت البولندي داريوش أوكو من التيار المحافظ بتهمة التحريض على الكراهية بسبب تصريحاته المهينة حول المثليين داخل الكنيسة.

وصرح مارسين رومانوفسكي نائب وزير العدل البولندي لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) بأن حرية التعبير في ألمانيا عرضة للخطر.

وقال رومانوفسكي، وهو عضو برلماني عن حزب بولندا المتحدة (إس بي)المحافظ ، إنه رأى توجهات ضد الحرية في النظام القانوني الألماني.

وتابع “إن فرض عقوبات على الأنشطة العلمية يمثل تهديدا للحريات الأساسية والمعايير الأوروبية”.

وكانت محكمة مقاطعة كولن قد أصدرت حكما بفرض غرامة قدرها 4800 يورو (5600 دولار) بعد أن قام أوكو بإهانة المثليين في الكنيسة، واصفاً إياهم بـ “الطفيليات” و “السرطان” و “المافيا المثلية” و “الطاعون المثلي” في مقال لمجلة “ثيولوجيشز”،التي تصدر في كولونيا.

وقال المتحدث باسم المحكمة إن أوكو استأنف ضد قرار الغرامة، مما يعني أنه من المرجح أن تحال القضية للمحاكمة.

وقال رومانوفسكي: “إن التقييم التعسفي لمساهمة البروفيسور أوكو العلمية على أنه نشر الكراهية يثير أيضا شكوكا من منطلق حرية التعبير”.

وقدم كاهن ميونخ فولفجانج روث شكوى ضد أوكو وهو ما اثار القضية.

وقال روث لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إنه يجب ألا يكون هناك مكان للكراهية والتحريض من هذا النوع داخل الكنيسة الكاثوليكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى