اخبار

ضبط 7 متطرفين في كركوك والقضاء على قيادي داعشي في ديالى

أعلنت الاستخبارات العراقية، اليوم السبت، القبض على “سبعة متطرفين مسؤولين عن الدعم اللوجستي في كركوك”، دون مزيد من التفاصيل عن انتماءات المعتقلين.

كما أعلن الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية يحيى رسول، اليوم السبت، أن جهاز مكافحة الإرهاب تمكن من قتل قيادي بتنظيم داعش في محافظة ديالى.

وأضاف رسول أن العملية التي قام بها جهاز مكافحة الإرهاب أسفرت عن مقتل المكنى “أبو سعد السمين”، الذي كان يشغل منصب ما يُسمى “أمير قاطع أبي ذر الغفاري”، بالقرب من بحيرة تلال حمرين ضمن محافظة ديالى.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن رسول قوله في بيان، إن السمين “كان يُعد ذا تأثير كبير بتنفيذ عمليات التفخيخ وتجهيز الإرهابيين الانتحاريين”.

ويأتي الإعلان، في وقت ارتفعت حصيلة الهجمات التي نفذها تنظيم داعش خلال الـ24 ساعة الماضية في العراق إلى 23 قتيلاً بينهم عسكريون.

الشرطة العراقية (أرشيفية)

وارتفعت حصيلة الهجوم الذي استهدف حاجزاً عسكرياً في ساعة متأخرة من ليلة أمس في أطراف ناحية جلولاء بمحافظة ديالى، إلى 4 قتلى، بينهم 3 جنود وسائق مركبة إسعاف.

كما قُتل 14 شخصاً، بينهم عناصر أمن بهجوم مسلح استهدف مجلس عزاء في محافظة صلاح الدين مساء الجمعة، فيما قتل 3 أشخاص من عائلة واحدة بينهم عنصر أمن بهجوم على منزل في محافظة الأنبار السبت. كما قتل شخصان، السبت، في هجوم مسلح بقضاء الطارمية شمالي بغداد.

وخلال الشهور الأخيرة، زادت وتيرة هجمات مسلحين يشتبه بأنهم من داعش لا سيما في المنطقة بين كركوك وصلاح الدين وديالى، المعروفة باسم “مثلث الموت”.

ورغم إعلان العراق عام 2017 تحقيق النصر على داعش باستعادة أراضيه التي اجتاحها التنظيم صيف 2014، إلا أن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق ويشن هجمات بين فترات متباينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى