اخبار

“بنحضر لحدث ضخم”.. مصدر بالآثار يعلق على استخدام “خرسانة” في معبد الكرنك


11:44 م


الأحد 13 مارس 2022

(مصراوي):

نشر عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صورة قالوا إنها داخل معبد الكرنك، تظهر صب قاعدة خرسانية لإقامة إحدى المسلات الأثرية، الصورة هاجمها الكثيرون باعتبارها في أهم معبد في مصر.

وقالت صفحة “البصارة” المعنية بالشأن الأثري: “المكان بجوار البحيرة المقدسة بمعبد الكرنك وهذا الجزء من أقدم أجزاء المعبد وإن كان قد تم استخدام الخرسانة في القرن الـ19 والـ20 فليس من المقبول بعد تحريم استعمالها أن تستعمل في القرن الـ21 وبلا داعي إطلاقًا نحن لن نبني المعبد ولا يجوز إعادة تصميم المعبد من جديد. رفقًا بآثار مصر ونرجو من علماء الأثار أن تكون لهم وقفة حازمة لوقف مايحدث”.

وفي أول رد فعل من وزارة السياحة والآثار، أكد مصدر مسئول رفض ذكر اسمه، أن الصبة الخرسانية تم استخدامها بالفعل في وضع طريق الكباش، وهو أمر متاح طالما لا يضر بالآثار، متسائلًا ما الجديد في هذا الأمر، طالما لا يتم البناء فوق الأثر نفسه.

وأضاف: “ما نقوم به مجهود نشكر عليه وإننا نحضر مفاجأة كبيرة للبلد ونعرف معنى الآثار، وبالتالي فإننا لن نضر المعبد، وعلى الجمهور أن يثق فيما نقوم به لأننا نجهز لحدث ضخم، وهو إقامة مسلة حتشبسوت والتي كادت تفسدها المياه الجوفية”.

وأكمل: “أجرينا حفائر مكان المسلة حتى نتخذ كل الإجراءات المنضبطة في هذا الأمر، وطالما لم نستخدم الأسمنت في الأثر نفسه فلا غبار عليه، لأننا لا يمكن أن نستخدم الطوب اللبن في هذه القاعدة”.

وتابع: “لا يهمنا الناس اللي قاعدة في التكييف لأننا لا نغير شكل الأثر وإنما نحافظ عليه بدلًا من إلقاء المسلة منذ مئات السنين على الأرض”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى