اخبار

المنسق الأوروبي لمحادثات إيران: زيارتي للرياض “مثمرة للغاية”

قال منسق الاتحاد الأوروبي بشأن المحادثات النووية مع إيران إنريكي مورا، اليوم الجمعة، إن زيارته للرياض كانت “مثمرة للغاية”.

وأضاف مورا عبر حسابه على “تويتر”، أن زيارته تناولت علاقات الاتحاد الأوروبي مع السعودية وتوجه الاتحاد حيال منطقة الخليج بعد اجتماع لمجلس الشؤون الخارجية يوم الاثنين الماضي، بجانب الاتفاق النووي الإيراني.

وكانت الخارجية السعودية ذكرت أمس، أن وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان ناقش مع مورا التطورات والمستجدات حول محادثات البرنامج النووي الإيراني، والجهود الدولية الرامية لضمان “عدم انتهاك” طهران للاتفاقيات والمعاهدات الدولية في هذا الشأن.

وجرى خلال اللقاء مناقشة التطورات والمستجدات حول محادثات البرنامج النووي الإيراني، والجهود الدولية لضمان عدم انتهاك إيران للاتفاقيات والمعاهدات الدولية في هذا الشأن، نقلا عن وكالة الأنباء السعودية (واس).

كما تناول الجانبان أهمية تعزيز العمل المشترك لوقف الدعم الإيراني للأنشطة الإرهابية التي تهدد أمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط والعالم.

والجمعة الماضية، شدد وزير الخارجية السعودي على أن إيران تسرع من أنشطتها النووية، وتُدخل المنطقة في مرحلة بالغة الخطورة، وسط جهود لإعادة طهران إلى الاتفاق النووي الموقع عام 2015.

وأضاف في مؤتمر صحافي عقده في واشنطن أثناء زيارته للولايات المتحدة، وتحدث فيه عن الكثير من القضايا بما في ذلك التطورات الإقليمية، أن المحادثات بين السعودية وإيران كانت ودية، إلا أنها لم تحقق تقدما ملموسا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى