اخبار

البرهان يمنح حكما ذاتيا للنيل الأزرق وجنوب كردفان

تنفيذا لاتفاق السلام الموقع في جوبا بدولة جنوب السودان بين الحكومة ومجموعة من الحركات السودانية المتمردة، أصدر رئيس مجلس السيادة الانتقالي، عبدالفتاح البرهان، مرسوما دستوريا يمنح الحكم الذاتي لولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان.

فقد أوضحت بثينة إبراهيم دينار وزيرة الحكم الاتحادي في الحكومة السودانية، الاثنين، أن قرار منح ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان يضمن عدم المساس بوحدة السودان شعبا وأرضا أو السلطات الحصرية للخرطوم.

خطوة مهمة

وينص الاتفاق أيضا على منح سلطات الولايتين نسبة من مداخيل ثروات المنطقتين وتقاسم التمثيلية في المجالس والحكومة.

بدوره، اعتبر محمد صالح ياسين وكيل وزارة الحكم الاتحادي، أن صدور هذا المرسوم يعالج أكثر القضايا تعقيدا في نظام الحكم بالولايات الثلاث، وجذور مسببات الحرب بها، مما يعد خطوة مهمة ومتقدمة في تنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان.

عناصر من الجيش السوداني (أرشيفية- فرانس برس)

الجدير ذكره أن الاتفاق أتى بعد مفاوضات استمرت نحو 10 أشهر في جوبا عاصمة جنوب السودان، إلا أنها شهدت غيابا لافتا لجيش تحرير السودان بقيادة عبدالواحد محمد نور الذي يسيطر على مواقع مهمة في منطقة جبل مرة بدارفور، كما شهدت تعثرا في مسار الحركة الشعبية شمال بقيادة عبدالعزيز الحلو الذي تقاتل قواته في جنوب كردفان.

بنود عديدة

كما شمل الاتفاق عددا من الحركات التي تقاتل في إقليم دارفور مثل جيش تحرير السودان بقيادة أركي مناوي وحركة العدل والمساواة التي أسسها خليل إبراهيم، الوزير السابق في حكومة البشير وشقيق الرئيس الحالي للحركة جبريل إبراهيم.

ومن بين بنود الاتفاق أيضا تحديد فترة 39 شهرا لإنهاء عمليات دمج وتسريح القوات التابعة للحركات المسلحة ضمن إجراءات عديدة تضمنتها بنود الترتيبات الأمنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى