اقتصاد

Knight Frank للعربية: عدد الغرف الفندقية تحت الإنشاء بالسعودية الأكبر في العالم

قال مدير الاستشارات الاستراتيجية العقارية في Knight Frank، عبدالله بن محمد الصايغ، في مقابلة مع “العربية”، اليوم الأحد، إن القطاع السكني في السعودية شهد الفترة الماضية نموا كبيرا جدا بفضل الدعم الحكومي من وزارة الإسكان والقطاعات الأخرى، ونما بأكثر من 38% في 12 شهراً الأخيرة ويتوقع تحقيقه نمو متزايد في الفترة المقبلة.

وأضاف أن شهر فبراير 2021 شهد اعتماد أكثر 26 ألف قرض سكني، بقيمة تتجاوز 14 مليار ريال، بمعدل نمو أكثر من 28% بالمقارنة بالفترة المماثلة من عام 2020 مما يدل على اهتمام حكومي أكبر ونمو متزايد بالقطاع.

وأوضح عبدالله بن محمد الصايغ، أن الأسعار بالسوق العقاري في السعودية، لاسيما القطاع السكني تمر بمرحلة تصحيح نوعا ما، ومع زيادة المعروض والوحدات السكنية من وزارة الإسكان كان هناك انخفاض طفيف في أسعار الفلل في الرياض والمنطقة الشرقية وجدة في المقابل كان هناك زيادة في أسعار الشقق بالمناطق الرئيسية الثلاث.

وقال إن القطاع السياحي السعودي يشهد دعما ضخما جدا من الحكومة ولذلك زادت نسبة إشغالات الفنادق بشكل عام وارتفعت الأسعار في الفترة الماضية.

وأضاف أنه يتوقع زيادة إشغالات الفنادق بأكثر من 61% في الثلاث سنوات المُقبلة.

وأوضح أن حصة السعودية بالنسبة لعدد الغرف الفندقية تحت الإنشاء هو الأضخم في العالم حالياً، وسيزيد في السنوات المقبلة بأكثر 58% في سوق جدة الفندقي وأكثر من 25% في الرياض وأكثر من 23% بالمنطقة الشرقية، مع الدعم الضخم وتسهيل التأشيرة السياحية وتسهيل السياحية الداخلية واستقطاب سياح من الخارج.

وقال مدير الاستشارات الاستراتيجية العقارية في Knight Frank، إن قطاع المكاتب في السعودية شهد نمواً متزايداً خلال الفترة الماضية لا سيما على المكاتب الفاخرة مما يشير إلى تغير في سلوك الشركات قبل الجائحة وبعدها.

وأضافت أن Knight Frank، أجرت استبيانا لأكثر من 400 شركة عالمية تمثل أكثر من 10 ملايين موظف، وأكثر من 91% من هذه الشركات، اعتبرت أن المكاتب ستصبح وجهات للشركات لاستقبال العملاء، وستتغير فكرة المكاتب ستتغير بالفترة المقبلة عبر زيادة الطلب على الفئة عالية الجودة والفاخرة منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى