اقتصاد

بيزوس يمنح  100 مليون دولار لشيف شهير يقدم “طبقاً من الأمل”

تصدر الملياردير جيف بيزوس عناوين الأخبار يوم أمس الثلاثاء، ليس فقط بعد رحلته الناجحة إلى حافة الفضاء، ففي مؤتمر صحافي عقده بعد الرحلة التي استغرقت حوالي 10 دقائق على متن مركبة Blue Origin، أعلن مؤسس “أمازون” عن منح جائزة بقيمة 100 مليون دولار للشيف الشهير خوسيه أندريس.

سيتبرع الشيف المرشح لجائزة نوبل للسلام بتلك الأموال إلى World Central Kitchen، وهي منظمة غير ربحية شارك في تأسيسها في عام 2010، حيث تساعد في إطعام ودعم الناس في المناطق المنكوبة بالكوارث حول العالم.

في الآونة الأخيرة، قامت المنظمة بإطعام ضحايا الفيضانات في الأجزاء المتضررة من ألمانيا، ودخلت في شراكة مع شاحنات الطعام لدعم موظفي الطوارئ بعد انهيار مبنى في ميامي.

وأعلن بيزوس عن المنحة كجزء من جائزة “الشجاعة والكياسة” التي تم إطلاقها حديثًا، والتي تكرم الأشخاص الذين يعملون على إيجاد حلول للقضايا العالمية.

كما حصل فان جونز، وهو مساهم سياسي في شبكة CNN ومؤسس Dream Corps، على 100 مليون دولار. وقال بيزوس إنه “يمكنهم التبرع بكل شيء لمؤسساتهم الخيرية أو يمكنهم مشاركة ثرواتهم.. إن الأمر كله متروك لهم”.

طبق من الأمل

قال أندريس في بيان: “أنا ممتن حقًا لهذه الجائزة، والدعم الرائع من جيف وعائلة بيزوس بأكملها.. وُلد مطبخ وورلد سنترال من فكرة بسيطة مفادها أن الطعام لديه القدرة على خلق عالم أفضل. طبق من الطعام هو طبق من الأمل.. إنه أسرع طريقة لإعادة بناء الحياة والمجتمعات”.

يخطط الشيف، الذي سيفتتح مطعمين في نيويورك في وقت لاحق من هذا العام، لإحداث ثورة في الإغاثة من الكوارث والجوع. ومن بين أهدافه المحددة مضاعفة المساعدات الغذائية حول العالم، وتغيير الطريقة التي يطبخ بها ثلاثة مليارات شخص معظمهم من النساء.

تابع أندريس في بيانه: “هذه الجائزة بمفردها لا يمكنها إطعام العالم.. لكن هذه بداية فصل جديد بالنسبة لنا، سيسمح لنا بالتفكير في التحديات الأكبر التي نواجهها.. حان الوقت الآن للتفكير بشكل أوسع، لحل مشكلة الجوع بإلحاح شديد الآن”.

بيزوس هو واحد ضمن سلسلة حديثة من المؤيدين البارزين لأندريس. وفي ديسمبر، دخل دوق ودوقة ساسكس في شراكة مع World Central Kitchen لبناء أربعة مراكز إغاثة جديدة، بدءًا من جزيرة دومينيكا الكاريبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى