مقالات

53% ارتفاعًا بمبيعات السيارات في مصر خلال النصف الأول من 2021


11:33 ص


الإثنين 02 أغسطس 2021

كتب – أيمن صبري:

كشفت البيانات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات “أميك” عن وصول المبيعات الإجمالية لسوق السيارات خلال الأشهر الـ6 الأولى من 2021 إلى 134.311 وحدة بنمو بلغت نسبته 53.0% على أساس سنوي.

يأتي ذلك في الوقت الذي يواجه سوق السيارات مصاعب جراء تباين الأسعار واستمرار الزيادات والأوفر برايس على السيارات الأكثر إقبالًا؛ فضلًا عن الصعوبات التي يواجهها وكلاء بسبب تفشي فيروس كورونا ونقص الرقائق الإلكترونية وتأثير ذلك على عمليات الاستيراد والتجميع المحلي.

وارتفع قطاع سيارات الركوب “الملاكي” بشقيه المحلي والمستورد في الأشهر الثلاث الأولى من العام الجاري بنسبة 63% مسجلًا 101.046 سيارة مقارنة بـ62.171 سيارة خلال نفس الفترة من العام الماضي.

كما واصل قطاع الشاحنات أداءه الإيجابي للعام الثاني، حيث ارتفعت المبيعات الإجمالية بحسب تقرير “أميك” بنسبة 64% بواقع 25.400 وحدة مقابل 15.500 شاحنة في 2020.

أما قطاع حافلات نقل الركاب يواصل مسلسل التراجع للشهر السادس، إذ انخفضت المبيعات بنسبة 6.8% لتتوقفت عند 11.800 وحدة مقارنة بـ12.600 حافلة خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وواصلت شيفرولية الأمريكية تصدرها لقائمة العلامات التجارية الأكثر مبيعًا لسيارات في مصر، حيث نجحت خلال 6 أشهر من 2021 في تسويق 26.200 وحدة، تليها في المركز الثاني نيسان اليابانية بـ13.900 سيارة.

وجاءت تويوتا اليابانية في المركز الثالث بـ13.200 وحدة، ثم هيونداي الكورية رابعًا بمبيعات بلغت 13.048 سيارة، وخامسًا إم جي بـ12.500 وحدة، وفي المركز السادس سوزوكي اليابانية بـ8.400 سيارة.

أما كيا الكورية الجنوبية فقد حلت سابعًا بواقع 7.701 وحدة، تبعتها فيات الإيطالية ثامنًا بـ6.700 سيارة، ثم شيري الصينية في المركز التاسع بواقع 6.200 وحدة.

وتراجعت بيجو الفرنسية إلى المركز العاشر بواقع 6.023 وحدة، ذلك بعد إضافة مبيعات شهر يونيو إلى مبيعات الأشهر الخمس الأول من 2021، إذ كانت تحتل حتى نهاية مايو المركز الثامن.

وتتباين آراء الخبراء حول مستقبل المبيعات بالسوق المحلي خلال النصف الثاني من 2021، ففي الوقت الذي يرى البعض أن السوق المصري سيواصل أداءه الجيد خلال الفترة المتبيقة من العام الجاري.

إلا أن آخرون يرون أن أزمة نقص الرقائق الإلكترونية والتي تسببت في نقص حاد بالمعروض في السوق المحلي والعالمي، ستؤدي إلى تراجع كبير بالمبيعات خلال الفترة المقبلة، ولفترة قد تمتد إلى نهاية النصف الأول من 2022.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى