مقالات

يوم النصف من شعبان.. هل يمنع صيامه منفردًا إذا وافق يوم الجمعة؟


03:52 م


الأربعاء 16 مارس 2022

كـتب- علي شبل:

تبدأ ليلة النصف من شعبان من مغرب غد الخميس الموافق 14 من شعبان 1443هـ، 17 من مارس 2022 م، ويكون يومها الجمعة 15 شعبان، وهو ما دعا إلى التساؤل حول حكم صيام يوم النصف من شعبان إذا وافق يوم جمعة، وهو ما أوضحته دار الإفتاء في بيان فتواها في تلك المسألة.

أكدت لجنة الفتوى الرئيسة بالدار أنه يُكرَه صيام يوم الجمعة منفردًا إلا إذا كان لسبب؛ كأن وافق عادةً للمسلم؛ كمن يصوم يومًا ويفطر يومًا، أو إذا وافق يوم عرفة أو يوم عاشوراء أو يوم النصف من شعبان أو غير ذلك من صوم النافلة، أو نذر صيام يوم يقدم فيه غائبه أو يشفى فيه مريضه فوافق يوم الجمعة، أو كان الصوم لقضاء ما على المسلم من رمضان.

واستشهدت اللجنة بما جاء في “المغني” لابن قدامة: [وَيُكْرَهُ إفْرَادُ يَوْمِ الْجُمُعَةِ بِالصَّوْمِ، إلَّا أَنْ يُوَافِقَ ذَلِكَ صَوْمًا كَانَ يَصُومُهُ؛ مِثْلُ مَنْ يَصُومُ يَوْمًا وَيُفْطِرُ يَوْمًا فَيُوَافِقُ صَوْمُهُ يَوْمَ الْجُمُعَةِ، وَمَنْ عَادَتُهُ صَوْمُ أَوَّلِ يَوْمٍ مِنْ الشَّهْرِ، أَوْ آخِرِهِ، أَوْ يَوْمِ نِصْفِهِ، وَنَحْوِ ذَلِك] اهـ.

وعليه، وفي خلاصة فتواها عبر بوابة الدار الرسمية، أكدت لجنة الفتوى أنه لا مانع شرعًا من إفراد يوم الجمعة بالصوم فيه إذا وافق يوم النصف من شعبان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى