مقالات

سرق أخي.. فهل يجوز حجب نصيبه من الميراث؟.. تعرف على رد أمين الفتوى


02:11 م


الأربعاء 16 يونيو 2021

كتبت- سماح محمد:

ورد سؤال من أحد متابعي البث المباشر لدار الإفتاء المصرية إلى الدكتور أحمد ممدوح – أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية – يقول: “هل يجوز للأخ المسروق من أخيه أن يحجب عنه حصته فى الميراث، لما اقترفه من السرقة؟”.

فأجاب أمين الفتوى أنه قد ورد في تراث الفقه الشرعي ما يسمى (الظفر بالحق) وما يعني حرفيا الفوز بالحق عندما تتوافر الفرص لهذا، وهذا ما توصل إليه العلماء والفقهاء لما جاء بحديث هند بنت عتبة؛ حيث ذهبت إلى رسول الله (صلى الله عليه وسلم) تشتكي زوجها وأنه يقتر عليهم النفقة فأجاز لها النبي أن تأخذ من مال زوجها بما يسد حاجتها وحاجة أبنائها.

وتابع ممدوح من خلال البث المباشر المذاع الصفحة الرسمية للدار على فيسبوك أن الجواز لا يتم القياس به على كل الحالات، وخصوصا فى حالة السائل لأنه عند أكل هذا الشخص المسروق حق أخيه السارق، فهذا يوقع به عند الإبلاغ عن الأخ السارق في الشرطة، ويصبح هذا الأخ آنذاك سارقاً.

وعلى ما سبق فقد نصح أمين الفتوى السائل للتوجه إلى دار الإفتاء بصحبة الأخ للتحقق من بعض الأمور الشرعية والوصول إلى الفتوى الشرعية المناسبة لهما فى هذه الحالة، لأن الفتوى في المطلق لا تطبق على كل الناس أو كل الحالات.

اقرأ أيضاً..

– يريد حرمان ابنه العاق من الميراث.. فهل هذا التصرف جائز شرعًا؟.. البحوث الإسلامية يرد

– يمنع الأهل من الميراث لصالح ابنته الوحيدة.. فهل يجوز؟.. تعرف على رد أمين الفتوى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى