مقالات

بالفيديو| داعية يوضح فضل الصلاة على النبي.. وسرها في استجابة الدعاء


12:16 م


الأربعاء 04 أغسطس 2021

كتب- محمد قادوس:

عن فضل الصلاة على النبي ﷺ وسرها في استجابة الدعاء، قال الشيخ محمد أبو بكر الداعية الإسلامي ان الصلاة على النبي محمد- صلى الله عليه وسلم- فضلها وثوابها كبير ومن يصلي على النبي محمد كل يوم فتجمع هذه الصلاة فتعرض على الحبيب في يوم الجمعة، إلا يوم الجمعة الانسان الذي يصلي على الحبيب في هذا اليوم فتكون هذه الصلاة معروضة عليه فور قولها.

واستشهد أبو بكر في ذلك بقول رسول الله ﷺ:” إن من أفضل أيامكم يوم الجمعة، فأكثروا عليّ الصلاة فيه، فإن صلاتكم معروضة عليّ “.

وأضاف أبو بكر، في لقائه ببرنامج،” وبكرة أحلي” المذاع عبر فضائية،” النهار” بأن من اسرار يوم الجمعة، إذا أراد الإنسان ان يغفر ذنبه فعليه ان يصلي على الحبيب محمد-صلي الله عليه وسلم- وإن أراد الإنسان ان يستر عرضه فعليه ان يصلي على الحبيب محمد، وإن اردت ان تقضى حاجتك فصل على الحبيب محمد، وان اردت ان يحسن في اولادك فصل على محمد، وان اردت ان يوسع لك في رزقك فصل على الحبيب محمد، وإن أردت النجاة من فتنة المحيا والممات فأكثر من الصلاة على الحبيب محمد وأن اردت قضاء الدعوات فعليك ان تبدا وتختم بالصلاة على الحبيب محمد.

وأوضح الداعية أنه من منح مشايخنا وعلمائنا إنهم كانوا يقولون إن ربنا-سبحانه وتعالى-إن الحاجة الوحيدة التي لا ترد من فم عبد هي الصلاة علي النبي محمد- صلى الله عليه وسلم- وهذا لأن الصلاة على الحبيب مسك وطيب.

واستشهد أبو بكر، بقول الله تعالى {إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ ۚ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا}،[ الأحزاب:65].

وأكد الداعية أن العلماء قالوا من أراد ان تجاب دعوته عليه ان يبدأ دعاءه بالصلاة على رسول الله وليختم دعاءه بالصلاة على رسول الله، فإن الصلاة في البداية على سيدنا رسول الله مقبولة حتما وفي الختام مقبولة حتما والله كريم لا يقبل صلاتين ويترك ما بينهما فيقبل ما بين الصلاتين اكراما لحبيبه محمد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى